هل تعرف ماذا يشاهد أبناؤك أو بم يلعبون ومدى مناسبته لسنهم ولقيمهم وأخلاقياتهم؟ ماذا لو طلب صاحب الزيارة رؤية قنوات التلفاز المفضلة لديك؟ ثم ما الذي يشد أطفالنا الصغار لمتابعة 7 أجزاء من الحجم الكبير في رواية هاري بوتر وما السر في أن يبيع الجزء الأخير  11 مليون نسخة في أول 24 ساعة من صدروه ؟ بل كيف استطاع الأخطبوط  بول شد انتباه ملايين  الكبار في مجتمعات أمعنت في العلمانية وعدم الإيمان بالغيب وخوارق العادات ؟

3 تعليقات على الموضوع “إعلان الحلقة 13: الشاشات الساحرة”

  1. بهية المصرية

    28. سبتمبر, 2010

    بالفعل كما قال أخونا أحمد أين البديل..؟ بمعنى لو اعتمدت على قصص الصحابة والتابعين وأنبياء الله .. سوف اقصها بنفسى على ابنائى… لأنه لا يوجد كتب بأسلوب سهل مبسط متاحة للأطفال..واذا قصصت بنفسى زاد اعتماد ابنائى على .. غير عدم تشجيعهم على القراءة.. ماذا نفعل؟

  2. [...] إعلان الحلقة 13: الشاشات الساحرة [...]

  3. أحمد

    28. سبتمبر, 2010

    المؤسف ليس هو معرفتنا بما يشاهد أبناؤنا أو ما يتعلمون من الغرب بل هو جودة المقدم لهم وعدم وجود البديل من قبلنا

أكتب تعليق